مراسلات الشفا الالكترونية

Abohabiba Group

قائمة الشفا البريدية
Email:
الاطلاع على الأرشيف
المواضيع الأخيرة
» عاجل أرجو مساعدتي في الحصول على مقياس بصوره عاجله
الإثنين أكتوبر 24, 2016 8:07 am من طرف نوف ال زائد

» عاجل عندي موضوع للماجستير واحتاج مقابيس
الإثنين أكتوبر 24, 2016 6:24 am من طرف aish20205

» عاجل عندي موضوع للماجستير واحتاج مقابيس
الإثنين أكتوبر 24, 2016 6:23 am من طرف aish20205

»  الندوة العالمية: تعليم القرآن الكريم لذوي الاحتياجات الخاصة
الإثنين أكتوبر 17, 2016 11:28 am من طرف Admin

» مؤتمر دولي للتربية الخاصة، الاردن 2017
الإثنين أكتوبر 17, 2016 11:24 am من طرف Admin

» االمؤتمر الدولي الأول حول: "صعوبات التعلم واقع وآفاق"
الإثنين مارس 14, 2016 2:25 pm من طرف Admin

» “Homework” is now called the “Action Plan.”
الإثنين مارس 14, 2016 2:19 pm من طرف Admin

» “Homework” is now called the “Action Plan.”
الإثنين مارس 14, 2016 2:14 pm من طرف Admin

» النسخة السادسة من التوثيق العلمي وفق نظام APA
الإثنين مارس 14, 2016 2:12 pm من طرف Admin

» دليلك لاختيار الاسلوب الاحصائي الملائم لبحثك او رسالتك
الإثنين مارس 14, 2016 2:11 pm من طرف Admin

» المؤتمر الخامس للرابطة العالمية لعلماء النفس المسلمين
الإثنين مارس 14, 2016 2:07 pm من طرف Admin

» الملتقى الاقليمي الاول لمترجمي لغة الاشارة بعنوان صوتك لغتي
الإثنين مارس 14, 2016 1:54 pm من طرف Admin

» الندوة العلمية السابعة عشر للإضطرابات التواصلية
الإثنين مارس 14, 2016 1:53 pm من طرف Admin

» علينا إعادة التفكير في استخدام P-value
الإثنين مارس 14, 2016 1:51 pm من طرف Admin

» مؤتمر مركز الارشاد النفسي جامعة عين شمس ابريل 2016
الإثنين مارس 14, 2016 1:45 pm من طرف Admin

» المؤتمر الدولي الثالث لهيئة الجودة المصرية التعلم المستقبل
الإثنين مارس 14, 2016 1:44 pm من طرف Admin

» المنتدى المغربي للصمم الندوة الدولية الأولى للتربية الخاصة
الإثنين مارس 14, 2016 1:43 pm من طرف Admin

» المؤتمر الثانى للاعاقة ما بين التوعية والكشف المبكر
الإثنين مارس 14, 2016 1:42 pm من طرف Admin

» المؤتمر الدولي حول الدمج International Conference on Inclusi
الإثنين مارس 14, 2016 1:40 pm من طرف Admin

» المؤتمر العلمي الدولي في التربية الخاصة يوليو 2016
الإثنين مارس 14, 2016 1:29 pm من طرف Admin

» المؤتمر الدولي حول النهوض بإتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة
الإثنين مارس 14, 2016 1:20 pm من طرف Admin

» vالملتقى التربوي الشامل في مجال التربية الخاصة والتعليم العا
الإثنين مارس 14, 2016 1:18 pm من طرف Admin

» المؤتمر الثالث لقضايا الاسرة الكويت ابريل 2016
الإثنين مارس 14, 2016 1:17 pm من طرف Admin

» المؤتمر السنوي الثاني والثلاثون لعلم النفس2016
الأربعاء فبراير 24, 2016 4:42 pm من طرف Admin

» مساعدة الطلاب في رسائل الماجستير والدكتوراه
الإثنين فبراير 01, 2016 11:30 pm من طرف دورات

» المساعده في مشاريع التخرج و الابحاث
الإثنين فبراير 01, 2016 11:28 pm من طرف دورات

» طلب مساعد لإنجاز اطروحة دكتوراه عن السعادة
الإثنين فبراير 01, 2016 11:28 pm من طرف دورات

» دعوة للمشاركة فى المؤتمر العلمى الدولى الرابع لكلية التربي
الأربعاء يناير 20, 2016 7:29 am من طرف Admin

» المؤتمر السنوي الثالث للعلاج النفسي متعدد المحاور - 26 مارس
الأربعاء يناير 20, 2016 7:28 am من طرف Admin

» المؤتمر الخامس لإعداد المعلم مكة المكرمة 2016
الأربعاء نوفمبر 11, 2015 11:10 pm من طرف Admin

» ملتقي "حفظ النعمة.. محور البرامج السلوكية والتربوية" 2015
الأربعاء نوفمبر 11, 2015 10:59 pm من طرف Admin

»  المؤتمر السنوى للجمعية المصرية للطب النفسي مارس 2016
الأربعاء نوفمبر 11, 2015 2:05 am من طرف Admin

» المؤتمر الدولي الثاني لمركز أبحاث المؤثرات العقلية يناير2016
الأربعاء نوفمبر 11, 2015 2:02 am من طرف Admin

» المؤتمر الدولي الثاني تحت عنوان (قياس نواتج التعلّم)12 /2015
الأربعاء نوفمبر 11, 2015 1:46 am من طرف Admin

» الملتقى السادس عشر للجمعية الخليجية للإعاقة 2016
الأحد نوفمبر 08, 2015 12:09 pm من طرف Admin

» سجل للمشاركة فى مهرجان القاهرة السادس لذوى القدرات الخاصة
الأحد نوفمبر 08, 2015 4:40 am من طرف Admin

» المؤتمرالدولى الاول التوجهات الحديثة فى رعاية متحدى الاعاقة
الأحد نوفمبر 08, 2015 4:39 am من طرف Admin

» تطبيقات جوال للبقاء على إطلاع بمستجدات المجال الطبي
الأحد نوفمبر 08, 2015 4:27 am من طرف Admin

» كيف تحدد المجلة المناسبة لورقتك العلمية؟!
الأحد نوفمبر 08, 2015 4:25 am من طرف Admin

» تصنيف جديد لصعوبات التعلم فى ضو ء تكاملية منظومة الذات
الأحد نوفمبر 01, 2015 11:14 pm من طرف Admin

» ملتقى الصم الأول " افهم إشارتي" ١١/ ١١/ ٢٠١٥ ابوظبي
الأحد نوفمبر 01, 2015 11:01 pm من طرف Admin

» دعوة للمشاركة في مجالات البحث العلمي (بمقابل مادي للمدرب) مح
الأحد نوفمبر 01, 2015 10:59 pm من طرف Admin

» مؤتمر قضايا الإعاقة فى مصر ديسمبر 2015
الخميس أكتوبر 29, 2015 1:11 am من طرف Admin

» الملتقى الشرعي الأول للأشخاص ذوي الإعاقة ملخصات البحوث
الإثنين أكتوبر 26, 2015 8:30 am من طرف Admin

» مؤتمر المدينة المنورة الدولي الثانى لمستجدات التأهيل الطبي
الإثنين أكتوبر 26, 2015 8:25 am من طرف Admin

» المؤتمر السعودى الدولي للسمع والتخاطب الرياض، نوفمبر 2015
الإثنين أكتوبر 26, 2015 8:24 am من طرف Admin

» المؤتمر العلمي الدولي الخامس لتكنولوجيا المعلومات ديسمبر2015
الثلاثاء أكتوبر 13, 2015 2:58 am من طرف Admin

» مؤتمر الحلول الذكية لمدن المستقبل محور ذوى الاعاقة 2016
الثلاثاء أكتوبر 13, 2015 2:56 am من طرف Admin

» IICSS2016 - Dubai: The IAFOR International Conference on the
الثلاثاء أكتوبر 13, 2015 2:40 am من طرف Admin

» 4th Global Summit on Education (GSE 2016)‏
الثلاثاء أكتوبر 13, 2015 2:40 am من طرف Admin

أرسل عبر البريد - اطبع - شارك بصفحات التواصل الاجتماعي


بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


تابع ابحاث ودراسات د/بدرمحمد الانصارى4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تابع ابحاث ودراسات د/بدرمحمد الانصارى4

مُساهمة من طرف Admin في الخميس ديسمبر 13, 2007 8:47 am

العنوان : إعداد مقياس التفاؤل غير الواقعي لدى عينة من الطلبة والطالبات في الكويت
المؤلف: د. بدر محمد الأنصاري
النشر: منشور في مجلة دراسات نفسية ، مجلد 11 ، عدد 2 ، إبريل 2001 ، ص ص 194-243.
أهداف الدراسة: تقديم مفهوم التفاؤل غير الواقعي بوصفة سمة في الشخصية ، ووضع أداة لقياسه ، وتحديد معالمه السيكومتريه وفحص إرتباطه بمتغيرات الشخصية .
المنهج :
* العينة:- عينات متعددة : ومن طلاب جامعة الكويت و طلاب الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب بواقع سبع عينات (274) ، (270) ، (425) ، (644) ،(360) ، (85) ، (162).
* الأدوات:- مقياس التفاؤل غير الواقعي وعدد من مقاييس الشخصية ( التفاؤل ، التشاؤم ، اليأس ، الإكتئاب ، القلق ، الذنب ، الخزي ، الوسواس القهري ، الشكاوي الجسمية ، التفكير الإنتحاري ).
النتائج : - تمتع مقياس التفاؤل غير الواقعي بخصائص قياسية جيدة من ناحية الثبات والصدق فقد تراوحت معاملات الثبات بطريقة القسمة النصفية لدى الذكور منفصلين بين 0.76 ، 0.88 ، على حين تراوحت معاملات ألفا للثبات بين 0.72 ، 0.89 .
- كما تراوحت معاملات ثبات الاستقرار بين 0.83 و 0.89 .
- فيما يتعلق بالصدق فقد تم حساب صدق التكوين بثلاث طرق ( الاتساق الداخلى ، التحليل العاملي ، الصدق التقاربي و التمييزي ) فقد تراواحت معاملات الارتباط المتبالة بين كل بند والدرجة الكلية على المقياس بين 0.35 و 0.61 .
- وقد كشفت نتائج التحليل العاملي عن استخلاص عاملين ( الأحداث السارة والأحداث المفجعة ) .
- ارتبط التفاؤل غير الواقعي ارتباطات جوهرية موجبة مع التفاؤل ، على حين ارتبط بارتباطات جوهرية سالبة مع كل من التشاؤم والقلق والوسواس القهري والذنب والخزي والشكاوي الجسمية واليأس والاكتئاب والتفكير الإنتحاري.
- أسفرت نتائج الدراسة أيضاً عن عدم وجود فروق جوهرية بين الجنسين في التفاؤل غير الواقعي .
- كما قدم الباحث عدداً من المعايير لمقياس التفاؤل غير الواقعي ( المتوسطات ، المئينيات، والدرجات التائية ).
التوصيات : كما ورد بالبحث .
الجهة الداعمة للبحث : إدارة الأبحاث – جامعة الكويت – رقم المنحة AP039
العنوان : بعض الحالات الانفعالية لدى الكويتيين والمصريين " دراسة ثقافية مقارنة "
المؤلف: د. بدر محمد الأنصاري
النشر: بحث منشور في مجلة دراسات الخليج والجزيرة العربية (2001) بدر الأنصاري ، ع ع 100 ( ص ص 159-205) مجلس النشر العلمي ، جامعة الكويت .
أهداف الدراسة: - التعرف على معدلات الحالات الانفعالية التالية : الغضب والانشغال والبهجة والضيق والاشمئزاز والذنب والخجل والخوف والازدراء لدى عينات من الشباب الكويتي والشباب المصري المقيم في الكويت .
المنهج :
* العينة:- - تكونت عينة الدراسة من (725) من المدرسين والمدرسات بمدارس الثانوية الحكومية في الكويت بواقع (450) كويتياً من الذكور و (315) من الإناث .و (275 ) مصرياً بواقع (105) من الذكور و (170) من الإناث .
* الأدوات:- - مقياس الانفعالات الفارقة ( DES) من تأليف إزارد وزملائه وتعريب بدر الأنصاري تحت اسم قائمة الحالات النفسية .
النتائج : - أسفرت نتائج الدراسة عن اختلاف معدلات انتشار الحالات النفسية بين الكويتيين والمصريين ، كما ظهرت فروق جوهرية بين العينتين الكويتية والمصرية في الحالات الانفعالية حيث كان الكويتيين أكثر غضباً وضيقاً واشمئزازاً وذنباً وخوفاً من المصريين على حين كان المصريين أكثر انشغالا من الكويتيين .
- كما أسفرت عن فروق جوهرية بين الجنسين في الحالات الانفعالية حيث كان الذكور أكثر بهجة ودهشة وذنباً وازدراء من الإناث على حين كانت الإناث أكثر غضباً وخوفاً وضيقاً من الذكور
- أيضاً هناك تفاعل جوهري بين الثقافة والجنس في حالة البهجة فقط .



الجهة الداعمة للبحث : بحث غير مدعوم .
العنوان : بناء مقياس الذنب وعلاقته ببعض متغيرات الشخصية لدى عينة من طلاب جامعة الكويت
المؤلف: د. بدر محمد الأنصاري
النشر: بحث منشور في مركز دراسات الخليج والجزيرة العربية – عدد خاص (2001) بدر الأنصاري ، مجلس النشر العلمي ، جامعة الكويت .
أهداف الدراسة: هدفت الدراسة إلى تقديم الذنب بوصفه سمة في الشخصية من ناحية المفهوم والقياس والمتعلقات ومن ثم في إعداد مقياس للذنب يتمتع بخصائص سيكومترية فضلاً عن التعرف على متعلقات الذنب بمتغيرات الشخصية ( الحرج ، الخزي ، الخجل ، العصابية ، الانبساط ، الصفاوة ، الطيبة ، يقظة الضمير ، الكذب ) .
المنهج :
* العينة:- عينات من طلاب جامعة الكويت وذلك على النحو التالي :-
- العينة الأولى قوامها (948) بواقع (331)من الذكور و (617) من الإناث .
- العينة الثانية قوامها (545) بواقع (240) من الذكور و (305) من الإناث .
- العينة الثالثة قوامها (250) فرداً بواقع (95) من الذكور و (155) من الإناث .
* الأدوات:- مقياس الذنب ، قائمة العوامل الخمسة الكبرى ، قائمة آيزنك للشخصية ، الخزي ، الحرج SDS,SRS,IAS,EPQ,NEO
النتائج : - أسفرت نتائج الدراسة عن تمتع مقياس الذنب بخصائص قياسية جيدة من ناحية الثبات والصدق ، فقد وصلت معاملات الثبات بطريقة القسمة النصفية إلى (ر=0.86) للعينة الأولى وصل إلى (ر=0.92) للعينة الكلية الثانية ، على حين وصل معامل ألفا للثبات إلى (ر=0.93) للعينة الكلية الأولى وإلى (ر=0.94) للعينة الثانية وفيما يتعلق بالصدق فقد تم حساب صدق التكوين بثلاثة طرق ( تحليل البنود ، التحليل العاملي ، الصدق التقاربي والاختلافي ) فقد تراوحت معاملات الارتباط المتبادلة بين كل بند الدرجة الكلية على المقياس من (ر=0.43) إلى (ر=0.71)للعينة الكلية الأولى ومن (ر=0.48) إلى (ر=0.75) للعينة الكلية الثانية . وقد كشفت نتائج التحليل العاملى إلى استخلاص ثلاثة عوامل للعينة الأولى وأربع عوامل للعينة الثانية .
- أسفرت النتائج عن ارتباط الذنب بإرتباطات جوهرية موجبة على كل من الحرج والخزي والطيبة ويقظة الضمير وارتباطات سلبية بالذهانية والكذب .
- أسفرت أيضاً عن وجود فروق جوهرية بين الجنسين في الذنب في العينة الأولى والثانية حيث حصلت الإناث على متوسط أعلى من الذكور في الذنب .
- كما كشفت نتائج الدراسة عن وجود فروق في سمات الشخصية بين الأفراد الأكثر ذنباً عن الأفراد الأقل ذنباً حيث يتسم الأفراد المذنبون بالخزي والحرج والطيبة ويقظة الضمير .
- وضعت معايير للمقياس : ( درجات معيارية ، ميئينية ، تائية ) .
التوصيات : - كما ورد بالبحث .
الجهة الداعمة للبحث : إدارة الأبحاث – جامعة الكويت تحت رقم AP022 .


العنوان : المخاوف المرضية عند طلاب الجامعة الكويتيين
المؤلف: د. بدر محمد الأنصاري
النشر: بحث منشور في حوليات كلية ألآداب والعلوم الاجتماعية (2001) بدر الأنصاري ، حولية 21 ، الرسالة 157، مجلس النشر العلمي ، جامعة الكويت .
أهداف الدراسة: - تهدف الدراسة لإعداد قائمة كويتية للمخاوف المرضية وتحديد معالمها السيكومترية ومكوناتها العاملية ومن ثم التعرف على الفروق بين الجنسين في المخاوف المرضية .
المنهج :
* العينة:- - تكونت عينة الدراسة من (867) طالباً وطالبة بواقع (381) طالباً و (486) طالبة من الكويتيين من مختلف كليات جامعة الكويت .
* الأدوات:- - القائمة الكويتية للمخاوف المرضية من إعداد المؤلف والتى تتكون من (52×5 ) بنداً .
النتائج : - أسفرت نتائج الدراسة عن تمتع القائمة الكويتية لمخاوف الشباب الجامعي بخواص سيكومترية جيدة فضلاً عن تحديد الفروق بين الطلبة والطالبات في المخاوف وتوفير معايير كويتية يمكن استخدامها بنجاح في التوجيه والتشخيص النفسي والبحوث النفسية وكانت جميع معاملات الثبات مقبولة بطريقة معامل ألفا وطريقة القسمة النصفية وطريقة إعادة التطبيق ، وكشف التركيب العاملي للقائمة عن تركيب غير بسيط لدى الذكور (11) عاملاً والإناث (13) عاملاً ، وتم أسضاً وضع معايير للقائمة درجات معيارية ورتب ميئنية .
- كما أسفرت النتائج عن وجود فروق جوهرية بين الجنسين في (51) نوعاً من أنواع المخاوف إذ حصلت الإناث على متوسطات أعلى من الذكور
التوصيات : 1- استخدام القائمة الكويتية لمخاوف الشباب الجامعي في الجامعات والكليات الأكاديمية ، وذلك لفرز حالات المخاوف المتطرفة ، والإفادة من نتائج القائمة في تشخيص هذه الحالات وعلاجها ومتابعتها ، فضلاً عن إمكانية استخدام هذه القائمة في البحوث النفسية الأساسية .
2- إجراء دراسات وبائية على عينات وشرائح اجتماعية كويتية ، والتى لم يتم تناولها في هذه الدراسة كالمراهقين والراشدين والمسنين .... إلخ ، حتى يمكن إحتواء هذه الأعراض النفسية قبل تطورها .
3- إجراء دراسات على عينات أخرى من الطلبة والطالبات الجامعيات بواسطة قائمة المخاوف ، وفحص التركيب العاملي لها وذلك للتحقق من قابلية العوامل المستخرجة من هذه الدراسة لإعادة الاستخراج ومن ثم تعميم النتائج .
4- استخدام طرق متعددة في التحليل الإحصائي للبيانات كالأساليب التحليلية لحساب العوامل المتعامدة ( كواريتماكس ) ولحساب العوامل المائلة ( كواريتمن و الأوبليمن والبروماكس ) وذلك لاستخراج العوامل الأساسية للنخاوف .
5- إجراء دراسات حضارية مقارنة في العالم العربي بوجة عام وفي منطقة الخليج بوجه خاص لتحديد عمومية المخاوف ومعدلات انتشارها في المجتمعات المختلفة ثقافياً .
6- إجراء دراسات ارتباطية بين المخاوف وسمات الشخصية وأبعادها .
الجهة الداعمة للبحث : إدارة الأبحاث – جامعة الكويت رقم المنحة AP014
العنوان : قياس الندم الموقفي وعلاقته ببعض متغيرات الشخصية لدى طلاب جامعة الكويت من الجنسين
المؤلف: د. بدر محمد الأنصاري
النشر: بحث منشور في مجلة جامعة دمشق للعلوم التربوية (2001) بدر الأنصاري ، مجلد17 ، عدد 2،ص ص 39-86 ، جامعة دمشق ، سوريا .
أهداف الدراسة: - هدفت الدراسة إلى تقديم الندم بوصفة سمة في الشخصية من ناحية المفهوم والقياس والمتعلقات .
- تحديد طبيعة العلاقة بين الندم وبعض متغيرات الشخصية ( الذنب ، الخزى ، الحرج ، يقظة الضمير ، الانبساط ، العصابية ، الخجل ).
- تحديد الفروق بين الجنسين في الندم .
المنهج :
* العينة:- - استخدمت عينات متعددة من طلاب جامعة الكويت بواقع (317) طالباً وطالبة لإجراء السؤال المفتوح ، بواقع (780) طالباً وطالبة لحساب الثبات والصدق العاملي وفحص الفروق بين الجنسين ، (425) طالباً وطالبة لبيان ثبات اللاتساق الداخلي ، ( 335) لاستخلاص الارتباطات المتبادلة والتحليل العاملي لمتغيرات الدراسة.
* الأدوات:- - مقياس الندم الموقفي (35×5) ، مقياس الذنب ، مقياس الخزي ، مقياس الحرج ، قائمة العوامل الخمسة الكبرى NEO .
النتائج : - بناء مقياس للندم الموقفي يتكون من (35 بنداً للإجابة ) في صورته الأخيرة .
- وأسفرت نتائج الدراسة عن تمتع مقياس الندم الموقفي بخصائص قياسية جيدة من ناحية الثبات والصدق . فقد تراوحت معاملات الثبات بطريقة القسمة النصفية لدى الذكور والإناث والجنسين معاً منفصلين بين 0.87 ، 0.93 ، على حين تراوحت معاملات ألفا للثبات بين 0.92 ، 0.94 ، وفيما يتعلق بالصدق فقد تم حساب صدق التكوين بثلاثة طرق ( تحليل البنود ، التحليل العاملي ، الصدق التقاربي والاختلافي ) فقد تراوحت معاملات الارتباط المتبادلة بين كل بند الدرجة الكلية على المقياس بين 0.37 ، 0.65 .
- كشفت نتائج التحليل العاملي إلى استخلاص ستة عوامل لعينة الذكور وثمانية عوامل لعينة الإناث .
- أسفرت الدراسة عن ارتباطات جوهرية موجبة مع كل من الذنب والخزي والحرج ويقظة الضمير .
- كشفت نتائج التحليل العاملي عن تجمع الندم تحت عام أحادى القطب وأطلق عليه عام الذنب والذي يتشبع جوهرياً بالذنب والندم والخزي والحرج ويقظة الضمير .
- أيضاً أسفرت النتائج عن وجد فروق جوهرية بين الجنسين في الندم حيث حصلت الإناث على متوسط أعلى من الذكور في الندم .
- وظهرت أيضاً فروق في سمات الشخصية بين الأفراد الأكثر ندماً من الأفراد الأقل ندماً حيث يتسم الأفراد النادمون بالذنب ، الخزي ، الحرج ، يقظة الضمير .
التوصيات : - كما ورد بالبحث
الجهة الداعمة للبحث : إدارة الأبحاث – جامعة الكويت رقم المنحة AP036 .


العنوان : إعداد صورة عربية لمقياس " بيك " لليأس
المؤلف: د. بدر محمد الأنصاري
النشر: بحث منشور في مجلة الارشاد النفسي (2001) بدر الأنصاري ، ع ع 14 ، ص ص 119-172 ، مركز الارشاد النفسي ، جامعة عين شمس ، القاهرة ، مصر .
أهداف الدراسة: - هدفت هذه الدراسة إلى إعداد صورة عربية من مقياس " بيك " لليأس وتحديد معالمه السيكومترية وفحص ارتباطه بمتغيرات الشخصية .
المنهج :
* العينة:- - استخدمت في هذه الدراسة عينات متعددة من طلاب جامعة الكويت بواقع عشرة عينات على النحو التالي :
(277) ، (300) ، (170) ، (139) ، ( 114) ، ( 107) ، ( 360) ، (274) ، (74) ، (50) من طلاب الجامعة المقيدين في الفصل الدراسي الصيفي لعام 97/1998 وحتى الفصل الدراسي الأول لعام 2000/2001 .
* الأدوات:- - مقياس " بيك " لليأس ، BHS ، وقائمة بيك للإكتئاب BDI ، ومقياس جامعة الكويت للتفاؤل والتشاؤم ، مقياس
الذنب و مقياس الخزي ومقياس العصابية زمقياس التفاؤل غير الواقعي و قائمة العوامل الخمسة الكبرى .
النتائج : - أسفرت نتائج الدراسة عن تمتع مقياس " بيك " بخصائص قياسية جديدة من ناحية الثبات والصدق فقد تراوحت معاملات الثبات بطريقة القسمة النصفية لدى ثماني عينات بين 0.70 ، 0.89 ، على حين تراوحت معاملات ألفا للثبات بين 0.78 ، 0.91 ، كما تراوحت معاملات ثبات الاستقرار بين 0.92 ، 0.97 فضلاً عن معاملات الارتباط المتبادلة بين كل بند الدرجة الكلية على المقياس التى تراواحت بين 0.30 ، 0.76 .
- كشفت نتائج التحليل العاملي إلى استخلاص أربع عوامل ( فقدان الدفعية ، التشاؤم ، التفاؤل والأمل ، التوقعات المستقبلية ) .
- أرتبط اليأس بإرتبطات جوهرية موجبة مع كل من التشاؤم والقلق والاكتئاب والذنب والخزي والعصابية على حين أرتبط ارتبطات جوهرية سالبة مع التفاؤل والتفاؤل غير الواقعي .
- وأخيراً أسفرت نتائج الدراسة عن وجود فروق جوهرية بين الجنسين في اليأس حيث حصلت افناث على درجات مرتفعة في اليأس مقارنة بالذكور .
التوصيات : - كما ورد بالبحث
الجهة الداعمة للبحث : إدارة الأبحاث – جامعة الكويت رقم المنحة AP041 .


العنوان : الصورة الكويتية لاستخبار آيزنك للشخصية ( صيغة الراشدين )
المؤلف: د. بدر محمد الأنصاري
النشر: بحث منشور في مجلة دراسات الخليج والجزيرة العربية (2002) ، بدر الأنصاري ،ع ع 104 ( ص ص 69-113) مجلس النشر العلمي ، جامعة الكويت .
أهداف الدراسة: - هدفت هذه الدراسة إلى فحص الكفاءة السيكومترية للاستخبار على المجتمع الكويتي ووضع معايير له تناسب فئة من أفراد المجتمع الكويتي .
المنهج :
* العينة:- العينة الأولى قوامها (345) فرداً وعينة الدراسة الثانية (260) فرداً ، والعينة الثالثة قوامها (382) فرداً .
* الأدوات:- - استخبار آيزنك للشخصية EPQ (90×2) .
النتائج : - أسفرت النتائج عن تفاوت معاملات ثبات المقاييس الفرعية – في دراستنا الحالية للاستخبار – بين مرتفع ومنخفض بطريقة معامل ألفا وطريقة القسمة النصفية وطريقة إعادة التطبيق ، حيث كانت معاملات مقبولة لمقاييس الانبساط والعصابية والكذب فقط وذلك على جميع عينات الدراسة الثلاثة ، كما تم التحقق من صدق البنود لكل مقياس فرعي على أساس ارتباط كا بند بمجموع الدرجة لبقية البنود الأخرى ، وتحدد البناء العاملي لاستخبار " آيزنك " للشخصية باستخدام طريقة المكونات الاساسية للتحليل العاملي ، والتدوير المائل بطريقة " أوبليمين " ، وقد تم استخلاص (26) عاملاً من الرتبة الأولى في عينة الدراسة الأولى وقوامها (345) فرداً ، في حين تم استخلاص عاملين متعامدين من الرتبة الثانية لدى عينة الدراسة الأولى وقوامها (345) فرداً ، وعينة الدراسة الثانية وقوامها (260) فرداً ، وعينة الدراسة الثالثة وقوامها (382) فرداً ، كما تم التحقق من الصدق الاتفاقي والاختلافي ، ووضعت معايير ( متوسطات حسابية وانحرافات معيارية ) للمقاييس الفرعية للاستخبار ، ومن ثم تم فحص الفروق بين الجنسين في المقاييس الفرعية للقائمة ( الذهانية ، الأنبساط ، العصابية ، الكذب ) وقد كشفت نتائج الدراسة عن وجود فروق جوهرية بين الجنسين في الذهانية والعصابية والكذب .
التوصيات : - كما ورد بالبحث .
الجهة الداعمة للبحث : بحث غير مدعوم .


العنوان : مقياس جامعة الكويت للقلق : دراسة لإرتباطه ومعاولات صدقه وثباته على عينات من طلاب جامعة الكويت
المؤلف: د. بدر محمد الأنصاري
النشر: - بحث مجاز للنشر في يناير (2002) د. بدر الأنصاري ، بكلية الآداب – جامعة الأسكندرية - مصر .
أهداف الدراسة: - هدفت هذه الدراسة إلى بحث صدق وثبات مقياس جامعة الكويت للقلق .
المنهج :
* العينة:- استخدمت في هذه الدراسة عشر عينات مختلفة من طلاب جامعة الكويت على النحو التالي : (106 من الذكور ) ، (98 من الإناث) ،( 500 من الذكور) ، (810 من الإناث ) ، (278 من الذكور ) ، ( 354 من الإناث ) ، (235 من الذكور ) ، (96 من الذكور ) ، (104 من الذكور ) ، (160 من الإناث ) بالإضافة إلى المجموع الكلي (2741) من الجنسين بها ، بواقع (1319) من الذكور و (1422) من الإناث وكلهم من طلاب جامعة الكويت المسجلين بها .
* الأدوات:- - مقياس جامعة الكويت للقلق ، والتشاؤم ، الاكتئاب BDI ، العصابيةEPQ ، استخبار وصف الشخصية PAI ، الغضب STAXI ، اليأس BHS ، قلق علاج الأسنان ، التفاؤل ، حب الاستطلاع .
النتائج : - أسفرت نتائج الدراسة كشفت نتائج التحليل العاملي عن استخلاص ثلاثة عوامل وهي : ( القلق المعرفي الوجداني ، والقلق الفيزيولوجي ، والقلق السلوكي ) في عينة الذكور وأربع عوامل (القلق الوجداني ، و القلق السلوكي ، والقلق الفيزيولوجي ، و القلق المعرفي ) في عينة الإنات واستخرجت هذه العوامل في الدراسة الأولي وتم استخراج نفس العوامل ومضمونها في الدراسة الثانية .
- ارتبط القلق ارتباطا جوهرياً موجب بكل من : التشاؤم ، و الاكتئاب ،و العصابية ، و الغضب ،و اليأس ، و الاهتمام بالصحة ،و التحويلة ، و السيكوباتية ،و العدوان ، و الانعصاب ،و التفكير الانتحاري ،و التمركز حول الذات ،و إيذاء الذات ،و الوسواس القهري ،و قلق علاج الأسنان ،و الخوف من علاج الأسنان .
- على حين أرتبط مقياس القلق بارتباطات جوهرية سالبة بكل من التفاؤل وحب الاستطلاع .
- وأخيراً أسفرت النتائج عن وجود فروق جوهرية بين الجنسين في القلق حيث حصلت الإناث على درجات أعلى في القلق بالمقارنة إلى الذكور .
التوصيات : - كما ورد بالبحث .
الجهة الداعمة للبحث : - جزء من بيانات البحث تم دعمها عن طريق جامعة الكويت ، إدارة الأبحاث ، أرقام المنح :
AP041, OP01/00, OP02/00.

_________________
موقع الشفا للصحة النفسية والتربية الخاصة
http://shifaportal.com

Admin
Admin

عدد المساهمات : 420
تاريخ التسجيل : 20/11/2007
الموقع : www.shifaportal.com

http://shifa.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى